الاثنين، 21 مارس، 2011

منزلنا ..







لا اعلم حقا مالذي يحدث لي ..

ولكنني كل الذي اعرفه بانني لست انا .,..

لست على طبيعتي ..


لماذا لوثني حقدهم خبثهم وكرههم ..!

ولماذا السؤال اليس الدم الذي يجري في عروقهم يجري فيني !



منزلنا ...  غرف شيدتها ايادي ملوثه بالوحل والطين .. زاره العواصف والاعاصير ولم ينهار ..!
نقف على اسواره متسائلين متى يأتي الربيع .. متى نزيل تلك الاثار الباقيه على تلك الجدارن الباليه !
نقف
متفائلين
متأملين
فرحيين

متى تشرق شمس الصباح فترحل تلك الغيوم الغاضبه .. متى نفرح .. متى نضحك , متى تهدم تلك الاسوار العاليه
لنرحل الى اين ما نريد ..!






( دعواتكم عندي امتحان جغرافيا وما درست شي مالي خلق )

هناك 3 تعليقات:

Heart Moon يقول...

أتمنى لكِ حياة أفضل حياة صافية من كل المكدرات ومنزل متماسك وراقي ..

بالتوفيج إن شاء الله شدي حيلج وعساج ع القوة

أضعت منظرتي يقول...

الله يرزقكم فرحة لاتنقطع

وحياة لاترون فيها البؤس

حــبــر ورقــــ ! يقول...

الله يقويك اخوي هارت مون

شكرا منور الصفحه

على فكره ما كنت اقصد منزلنا النص او مدونتي هذه تحتوي على غموض اي انني استخدمت المنزل للادله على شي اخر تماما = ) / اطبق اللي ادرسه في المدرسه لول ..!


اخوي اضعت منظرتي

اميين اجمعين يارب نورت مدونتي اخوي