السبت، 28 أغسطس، 2010

انــا لازلت هنــا



.. كنت ادخل هذا الموقع خلسه ..

اتأمل ان ارى بعض التعليقات لم يحزنني بأنني لم ارى اي تعليق منذ مده

لانني كنت عندما انشأت هذه المدونه لم انشأها للناس .. ليعلقوا

بل انشأتها لذاتي .. اتحدث اصرخ ابكي اضحك .. واكتب كل ما يدور في خاطري

دون تردد

فلا احد يعرفني هنا

ولا احد يسمعني

هنا عالما من الفراغ .. اصرخ فاسمع صدى صرختي تعود لي

فاخذ نفسا طويلا وابتسم وحينها اعلم .. بان اسراري الدفينه

لاحد يهتم بها او يقرأها واعلم بانها ستبقى اسرار

فلا احد منكم ان كان هناك احد

يعلم من اكون

~



مدونتي العزيزه اشتقتيتي الي ؟
كم اشتقت اليك حبري

لم يعد جافا اعدت تعبأته

بقليل من ذاك



هناك اخبار أأ اسمعك تتسألين ان كانت سيئه كالعاده


لا .. ليست كذلك فهي خليط من ذاك وذاك


لازال اخي يرفض الاعتراف بحبه امام اخوتي وامي
و ياخذ بالدوران واللف عند الاتيان بالذكر الموضوع امامي

ولازلت والدتي تحاول ان تغير من رايه حول الفتاه التي اختارها

ليس لان الفتاه سيئه بالعكس

لان والدها ذات صفات سيئه يتسأل البعض

وهل سيتزوج والدها ام ابنته

وانا اجيبكم بانه سيتزوج العائله باكملها ولا تسألوني كيف

فالدينا رجلا في المنزل قد تزوج

ولم يتزوج امرأه فقط بل تزوج عائلتها باكملها

لا اقصد بذلك بانه اصبح من الرجال الذين اصبحوا ( خاتم ) في ايدي زوجاتهم

ولكنني اقصد بان هناك امور .. تربطهم بالعائله

من حسن حظه بان اباها رجلا لا يحب الحديث في اعراض الناس

مبتعد عن المشاكل طيب القلب وحنون

بعكس الرجل الذي يريد اخي ان يتزوجه عفوا ان يتزوج ابنته ..

لا اقصد بانها ( شرير ) في مسلسلاتنا الخليجيه التي يجب ان يكون هناك شرير

ولكن سلبياته تقضي ع ايجابياته

وهذا ما يخيف والدتي


بعيدا عن اخي


فــ ابن خالتي ايضا يبحث عن زوجه ويريد ان يتزوج باقصى سرعه و اعطى  والدته مهله 10 ايام ويجب ان تكون ( الملجه )

ثالث ايام عيد الفطر صدق او لا تصدق !

وضع فيها عده مميزات هو في الحقيقه لا يمتلكها


ذات بشره بيضاء
رشيقه القوام
محافظه ع الصلاه


وياللسخريه !  وجدتها مسكينه هي من اختارتها اعانها الله على مزاجه العصبي و عقليته المتحجره !رغم انه يكبرني بكثير الا انني اراه طفلا عندما يغضب


اما والدته فــ برغم طيبه قلبها

الا انها ولسبب ما لا اعلم لما تحب ان تنقل الحديث بين الناس

وان تتدخل بشؤونهم ,,!

و بعد ان تتحدث تقول ( استغفر الله العلي العظيم )


اعلم بان وصفي لبعض افراد عائلتي يجعلكم تستغربون تقولون ! ( وات ذا هيل )


ولكنني بحق اقول بانهم طيبون متسمحون

رغم سيائتهم احبهم  واتمنى لهم الخير




اسمع الان اذن الفجر ,,

مدونتي العزيزه كان بودي الاكمال والافصاح لكن ,.

صلاتي اهم من كل شي


اراكي لاحقا

ليست هناك تعليقات: