الثلاثاء، 6 أكتوبر، 2015

تقول امي ..


،



تقول امي ،



اليس غريبا ؟

ماهو

اليس غريبا بآنك استقيظتي صباحا و غيرتي ملابسك ، ثم حملتي اغراضك وذهبتي الى الجامعه


قلت مستغربه


ومالغريب في ذلك ؟


قالت

اليس غريبا

ان يكون وجهكي مشرقا ، وعيناك تلمعان ،

ان تآكلي بغير العاده

ان تنامي مبكرا

وتستقظين مبكرا


تخرجين للغذاء مع صديقاتك

ثم للتبضع


ثم تعودين تمكثين الوقت في انهاء الواجبات و الدراسه

ومن ثم اسمعك تضحكين على فلم تشاهدينه في كمبيوترك المحمول




امي ما الغريب في ذلك ؟




في فتره زواجك

كنتي شاحبه الوجهه
شفاتك جافه


ملابسك غير مرتبه

و غالبا غاضبه

لا تضحكين كثيرا ،


معتزله في غرفتك انك كان زوجك السابق في عمله


لا تتحدثين معنا

تغضبين من اسخف الامور


وحتى عندما كنت اطلب منك مشاركتي زياره احدهم ترفضين






اليس غريبا ؟


ان تكونين في حاله نفسيه ممتازه بعد الطلاق ؟





اليس غريبا ان تكوني اليوم بذات في حاله نفسيه تسمح لك بالخروج مع صديقتك لتناول وجبه الغذاء في مكان عام

وغدا جلسه اثبات طلاقك ...









امي


خلقني الله بقلب قوي و انزل عليه السكينه و الصبر من حيث لا اعلم
وانني و اقسم به لا بي سواه

لاشعر براحه نفسيه لم اشعر بها على مدار ثلاث سنوات ماضيه

اشعر بآنني طير اطلق صراحه بعد قفص ضيق


انا فرحه ي امي

السما متسعه لي

و الارض كذلك .




انا خائفه

من ماذا ؟



اخاف عليك من كل شي اخاف ان تشعري بفراغ عاطفي او



فضحكت طويلا



امي ، انا وفي هذه المرحله من حياتي بالتحديد لا ارغب ابدا ب ادخال اي رجل اخر في حياتي

انا انثى لا احب ان يتحكم بي احد

و كل رجال الكون يحبون ان يفرضون سيطرتهم بشكل ما على الانثى



لن ادخل في اي علاقات عاطفيه سواء بالحلال آو الحرام و العياذ بالله




قد ملئت وقتي بالاعمال التطوعيه

وشاركت في العديد من المناسبات التي ستقام قريبا


وحاليا اعمل متطوعه لنشر الوعي بسرطان الثدي في احدى المستشفيات الحكوميه

ليس لدي وقت ل ( شغل المراهقين )



فلا تشغلي بالك ، لم اقع في هذا الخطآ عندما كنت مراهقه وكل الظروف كانت تسمح لي بآن اقع ولكنني لم افعل


ف نامي مرتاحه ي امي

لن تقع ابنتك في تلك المتاهات ابدا ان شاء الله .

ليست هناك تعليقات: