الأحد، 25 سبتمبر، 2016

،

اود ان انوه بآنني قبل ان ابدآ بكتابه التدوينه بآنني افكر بالعشاء

شكله كورنفلس ،


حسنا الضغط ، الشديد الكميه الهائله من المعلومات خلال الاسابيع الماضيه في الجامعه لا تجعل لدي وقت لاي متنفس
او نشاط ممتع اخر .


شعور الثانويه العامه بات يعود الى صدري ، التوتر مستمر ،


وارجو من الله ان يوفقني لما يحبه ويرضاه و ان يسهل علي هذه السنه ويجعلها كشربه الماء البارده .

مدري بس امي دوم تدعي لي جيه .




،



سي يو 

ليست هناك تعليقات: